الخميس، 31 مارس، 2011

أطباء ألمان يسعون لتنمية قلب بشري في "مفاعل حيوي"


 يأمل باحثون في مستشفى بالمستشفى الجامعي بمدينة هايدلبرج الألمانية في تربية قلب بشري في المعمل حيث يحاولون الحصول على قلب جديد من خلايا مرضى القلب. 
قام الباحثون في سبيل ذلك بتطوير ما يمكن تسميته بـ"مفاعل حيوي" وهو جهاز فريد من نوعه حتى الآن وتشغيله حسبما أعلن المستشفى الجامعي  في مدينة هايدلبرج جنوب غرب ألمانيا. 

وأشار المستشفى إلى أن النماذج الحالية من هذا الجهاز مخصصة فقط للأبحاث المتعلقة بالحيوانات الصغيرة وتنمية صمامات القلب. 

وسيتم خلال المشروع تخليص قلب خنزير، الذي يشبه قلب الإنسان كثيرا، من جميع الخلايا بحيث لا يتبقى منه سوى نسيج ليفي يحتوي على مادة الكولاجين الصمغية ثم يتم غمسه في هذا الـ"مفاعل الحيوي" في خلايا المريض حتى يتشبع بها. 

وأكد الباحثون نجاح هذه الطريقة بالفعل خلال التجارب التي أجريت لتربية صمامات قلب جديدة وأن المبدأ نفسه استخدم بشكل ناجح في التجارب التي أجريت في أمريكا مع قلب فئران غير أنهم أكدوا في الوقت ذاته أن الطريق لا يزال طويلا حتى يتم الحصول على قلب بشري بهذه الطريقة "فلا تزال الأبحاث في هذا المجال في بدايتها تماما" حسبما أوضح ألكسندر ويمان من مستشفى هايدلبرج الجامعي. 

ولكن هناك حاجة ماسة لمثل هذا القلب في الوقت الحالي في ظل قلة القلوب المتاحة بالتبرع لمرضى القلب حيث أكدت المؤسسة الألمانية لزراعة الأعضاء أن ألمانيا شهدت العام الماضي 377 عملية زراعة قلب و 16 عملية نقل مركبة للقلب والرئتين. وسجل ضعف هذا العدد تقريبا أسماءهم في قائمة انتظار زراعة قلب جديد. 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصدر : موقع العرب اون لاين

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق