الخميس، 24 مارس، 2011

اكتشاف جرم سماوي يرجح أن يكون أبرد نجم عرفه الإنسان


أكد فريق من فلكيين فرنسيين وأمريكيين في المرصد الفلكي الأوروبي أنهم عثروا على جرم سماوي بارد يشبه النجم، وأنه يصنف ضمن الأقزام البنية، وهي الأجرام السماوية التي يزيد حجمها عن الكوكب، ويقل عن الحجم الذي يسمح له بالحفاظ على نيران المحلول النووي بداخله، وهي النيران التي تجعل النجوم مضيئة.
وأكد المرصد الفلكي الأوروبي في مدينة جارشينج جنوب ألمانيا، أن "درجة حرارة هذا الجرم تشبه درجة حرارة كوب الشاي الساخن".

وأشار الباحثون إلى أن هذا القزم البارد جزء من نظام مزدوج، يدور فيه قزمان بنيان ويبعد عن الأرض 75 سنة ضوئية ورصده لأول مرة تلسكوب كيك الأمريكي. ولكن علماء الفلك في المرصد الأوروبي استطاعوا ولأول مرة قياس درجة حرارة هذا الجرم السماوي باستخدام تلسكوب المرصد الضخم.

وتبين للباحثين أن درجة حرارة القزم الفلكي الأضعف ضوءا في النجمين لا تزيد عن 100 درجة مئوية. وللمقارنة فإن درجة حرارة الطبقة الخارجية للشمس تبلغ نحو 5500 درجة مئوية.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصدر : الشروق المصرية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق