الجمعة، 15 أبريل، 2011

تطوير كلى بشرية من الخلايا الجذعية


تمكن علماء بريطانيون في تجربة رائدة من تطوير كلى للإنسان من الخلايا الجذعية.
وبلغ حجم الكلى التي تم تطويرها 5 ميللي "حجم الكلى الموجودة في الأجنة" من خلايا السائل الذي يحيط بالجنين في رحم أمه بالإضافة إلى استخدام خلايا الجنين الحيواني.

وأوضح جيمي ديفيس أستاذ علم وظائف الأعضاء في جامعة ادنبرة الذي ترأس فريق البحث العلمي، أن الفكرة تبدأ باستخدام الخلايا الجذعية ويتم الحصول في نهاية المطاف على عضو فاعل يقوم بأداء الوظيفة، مبيناً أن الفريق يعمل على جمع وتحويل الخلايا التي تعوم في السائل الذي يحيط بالجنين ومن ثم يقوم بترتيبها على التحديد باعتبارها الكلى، طبقاً لما ورد بجريدة "الأقتصادية السعودية".
وأضاف ديفيس أن تقنية الخلايا الجذعية يمكن أن تكون جاهزة للاستخدام على البشر خلال عشر سنوات. ويمنح هذا الإنجاز العلمي الأمل لآلاف المرضى اللذين يعانون من أمراض الكلى وسيتمكنون في القريب من تطوير كلى خاصة بكل مريض مع عدم وجود خطر رفض الجسم لها.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصدر : شبكة محيط الاخبارية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق