الأحد، 24 أبريل، 2011

نايلون مقوى لصناعة الطائرات والسيارات

قطع النايلون ستوفر الوزن والوقود

 يحاول عدد من المهندسين في العاصمة البريطانية لندن تحقيق إنجاز جديد في عالم الصناعة، قد يوفر الكثير من التكاليف المالية والبيئية، إذ أنهم نجحوا في اكتشاف طريقة لاستخدام النايلون المقوى لصناعة قطع بصلابة نظيرتها المعدنية، يمكن استخدامها حتى في الطائرات وسيارات السباق.
ويعمل المهندسون في شركة الفضاء والدفاع الجوي الأوروبية  EADS، الشركة المالكة لـ"إيرباص،" وذلك باستخدام برنامج كمبيوتر بسيطة وفرن متطور يعمل على حرارة مرتفعة.
وتقوم آلات داخل الفرن بوضع طبقات النايلون البالغة الرقة بعضها فوق بعض لصناعة قطع مشابهة لما يصنع من المعادن، ولكنها أخف بكثير، وإن كانت بذات الصلابة.
ويقول أندي هوكن، المهندس المسؤول عن الابتكار في شركة EADS "لقد أعدنا تصميم النايلون بأشكال مختلفة تجعله يصلح لصناعة قطع تدخل في صناعات مختلفة، بما في ذلك قطع الطائرات."
ويعني وجود قطع خفيفة للطائرات أن احتراق الوقود سيكون أقل بكثير، وبحسب أرقام دراسات شركة "إيرباص" فإن كل خفض لكيلو غرام واحد من وزن الطائرة يوفر أكثر من 3500 دولار من تكلفة الوقود على شركات الطيران خلال مدة خدمة الطائرة.
وقد أمضى فريق الابتكار عشر سنوات وهو يعمل على تطوير تصميم النايلون المقوى، وذلك باستخدام برامج كمبيوتر ثلاثية الأبعاد تسمح بتوضيح كيفية بناء القطع طبقة فوق أخرى.
أما آيان ريسك، نائب رئيس شركة EADS ورئيس قسم الابتكار، فقد قال: "هذا أحد أبرز الاختراعات في السنوات الماضية، ونعتقد أنه سيبدل الأسس التي يقوم عليها قطاع صناعة الطائرات، وقطاعات صناعية أخرى."
ومن بين تلك القطاعات رياضة سباقات السيارات "فورمولا 1" التي تدرس بعض شركاتها منافع استخدام النايلون المقوى.
وقد أوضح ريسك ذلك بالقول: "الفرص في عالم 'فورمولا 1' لهذا النوع من الاختراعات كبير جداً، ويمكن للفرق الاستفادة من خفة وزن هذه المواد في صناعة سيارات فائقة السرعة وتوفير مبالغ مالية طائلة، نحن نتفاوض حالياً مع عدة جهات، بينها مرسيدس تعمل في مجال سباقات السيارات ونحاول أن نستطلع أجواء هذا النوع من الاستثمارات."
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصدر " cnn

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق